www.mtalsimuslim.com
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل معنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، فبمشاركتك ستكون قد وضعت يدك لإصلاح ما أفسده الناس ، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه، ولا تنسو إخوانكم بالدعاء.

www.mtalsimuslim.com

منتديات الدعوة إلى الله ترحب بكم
 
اليوميةالرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 وقفة قرآنية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو عبدالرحمان

avatar

عدد المساهمات : 89
التسجيل : 19/04/2013

مُساهمةموضوع: وقفة قرآنية    27/4/2013, 10:58

كذلك نقص عليك:

قول الله جل ذكره (كذلك نقص عليك من أنباء ما قد سبق وقد ءاتيناك من لدنا ذكرآ).
الكاف في قوله (كذلك) في محل نصب على أنه نعت لمصدر محذوف، أي: ننقص عليك من أنباء ما سبق قصصآ مثل ذلك القصص الحسن الحق الذي قصصنا عليك عن موسى وهارون، وعن موسى وقومه، والسامري.
والظاهر أن (من) في قوله (من أنباء ما قد سبق) للتبعيض، ويفهم من ذلك أن بعضهم لم يقصص عليه خبره، ويدل لهذا المفهوم (ورسلآ قد قصصناهم عليك من قبل ورسلآ لم نقصصهم عليك).
وقوله (ألم يأتكم نبؤا الذين من قبلكم قوم نوح وعاد وثمود والذين من بعدهم لا يعلمهم إلا الله جآءتهم رسلهم بالبينات).
والأنباء: جمع نبأ، وهو الخبر الذي له شأن.
وما ذكره جل وعلا في هذه الآية الكريمة من أنه قص على نبيه صلى الله عليه وسلم أخبار الماضين. أي: ليبين بذلك صدق نبوته؛ لأنه أمي لا يكتب، ولا يقرأ الكتب، ولم يتعلم أخبار الأمم وقصصهم. فلولا أن الله أوحى إليه ذلك لما علمه. بينه أيضآ في غير هذا الموضع؛ كقوله (ذلك من أنبآء الغيب نوحيه إليك وما كنت لديهم إذ يلقون أقلامهم أيهم يكفل مريم وما كنت لديهم إذ يختصمون).
أي: فلولا أن الله أوحى إليك ذلك لما كان لك به علم.
وقوله تعالى (تلك من أنبآء الغيب نوحيهآ إليك ما كنت تعلمها أنت ولا قومك من قبل هذا).
وقوله (وكلآ نقص عليك من أنبآء الرسل ما نثبت به فؤادك).
وقوله (نحن نقص عليك أحسن القصص بمآ أوحينآ إليك هذا القرءان وإن كنت من قبله لمن الغافلين).
وقوله (وما كنت بجانب الغربي إذ قضينا إلى موسى الأمر وما كنت من الشاهدين).
وقوله (وما كنت ثاويآ في أهل مدين تتلوا عليهم ءاياتنا ولكنا كنا مرسلين).
إلى غير ذلك من الآيات.

يعني: لم تكن حاضرآ، يا نبي الله، لتلك الوقائع، فلولا أن الله أوحى إليك ذلك لما علمته.

من "أضواء البيان" للشنقيطي.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عبد الغني ابو رياض

avatar

عدد المساهمات : 9
التسجيل : 15/04/2013

مُساهمةموضوع: رد: وقفة قرآنية    30/4/2013, 02:33

"إنَّ الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له ، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأن محمدا عبده ورسوله ..
اما بعد:
ايها الاحبة في الله نسال الله تعالى الاخلاص في القول والعمل,,,واشهد الله تعالى اني احبكم في الله,واستسمح لعدم التعجيل بالمشاركة في هذا الصرح الدعوي المبارك لكثرة المشاغل ,فالله اسال ان يوفقنا جميعا لما يحبه ويرضاه وان يجزي جميع الاخوة المشاركين في هذا المنتدى الدعوي المبارك وعلى راسهم اخي المفضال ابا اسامة وشيخنا الكريم ابا عبد الرحمن .
مشاركتي هي عبارة عن تساءل لكل مسلم يؤمن بالله واليوم الاخر وينظر بعين البصيرة في واقعنا الذي نعيشه والذي لايخفى على كل ذي لب.
ايها الاخوة في الله:
سؤال عظيم يوجه إلى أمة الإسلام في مشارق الأرض ومغاربها، وهو أيضاً يوجه إلى كل فردٍ من المسلمين، وبمقدار ما فيه من بداهة ووضوح، فهو بحاجةٍ إلى أن يؤخذ بعزم وقوة.
والسؤال باختصار: ما منزلة هذا القرآن في نفوسنا وحياتنا إيماناً وتصديقاً، وعلماً وفهماً، وعملاً وتطبيقاً، وحكماً وتشريعاً، وشفاءً ودواءً لمختلف الأمراض؟ وهل نحنُ عارفون بمنزلة هذا القرآن- علماً وعملاً- كما كان عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم وصحابته من بعده؟ وإذا كنَّا عارفين، فلماذا صارت أحوالنا هجراً للقرآن كلياً أو جزئياً حتى يكاد أن يتحقق فينا شكوى : (( وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَذَا الْقُرْآنَ مَهْجُوراً)) (الفرقان:30).
وإذا علمنا أن هجر القرآن أنواع : فالمشركون كانوا لا يصغون للقرآن ولا يسمعونه، بل إنهم قالوا: (( وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا لا تَسْمَعُوا لِهَذَا الْقُرْآنِ وَالْغَوْا فِيهِ لَعَلَّكُمْ تَغْلِبُونَ)) (فصلت:26).
حيث كانوا إذا تلي عليهم القرآن أكثروا اللغط والكلام في غيره، حتى لا يسمعونه، فهذا من هجرانه بل من أعظم الهجران.
وترك الإيمان به وتصديقه من هجرانه.
وترك تدبره وتفهمه، وتلاوته من هجرانه.
وترك العمل به، وامتثال أوامره واجتناب زواجرهِ من هجرانه.
وترك التحاكم إليه في جميع الشؤون من هجرانه.
والعدول عنه إلى غيره من شعرٍ أو قول أو غناء، أو لهوٍ أو كلام، أو طريقةٍ مبتدعةٍ من هجرانه
فما موقع كلُّ واحدٍ منا- أمة الإسلام- من هذا الهجران للقرآن الكريم؟

موضوع منقول...وللحديث بقية ان شاء الله تعالى بعد اجابة كل مسلم يهمه هذا الموضوع عن هذا التساءل المطروح.....بارك الله فيكم ونسال الله تعالى التوفيق والسداد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
chantah ali

avatar

عدد المساهمات : 31
التسجيل : 15/04/2013
العمر : 34
الموقع : حيث يرضى الله

مُساهمةموضوع: رد: وقفة قرآنية    30/4/2013, 07:37

جزاك الله خيرا شيخي أبا رياض وحفظ الله شيخنا الكريم أبو عبد الرحمان وفقكم الله 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الحسن بن محمد

avatar

عدد المساهمات : 209
التسجيل : 05/04/2013

مُساهمةموضوع: رد: وقفة قرآنية    1/5/2013, 06:31

ما شاء الله لا قوة إلا بالله

نوّرتُما المنتدى يا من أحبهما في الله.

أظن أن شيخنا أبو رياض أخطأ في مشاركته هذه ،

بوضعها كرد تحت مشاركة شيخنا أبو عبد الرحمن.

لكن لا يهم ، فالمهم هو أننا نُفيد ونستفيد.

-----
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
وقفة قرآنية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
www.mtalsimuslim.com :: مـنـتــدى القــران الكــريم-
انتقل الى: